الفراشات الثلاث


بدات احداث هذه القصة في في فصل الربيع وتدور حول ثلاث فراشات زاهيات الالوان واحدة صفراء والاخرى حمراء اما الثالثة فكان لونها احمرا جميلا جدا و قد كن صديقات لأ يفارقن بعضهن ابدا ،يتجولن بين المروج المزينة بشتى انواع الورود و يلعبن مع بعضهنكانت الفراشات قد اتفقن على ان يبقين معا دائما وغي احد الايام كانت الفراشات يتجولن كالعادة بين المروج وينتقلن. من زهرة الى اخرى وكان الجو ربيعيا جميلا .الا انه تغير فجأة وبدات السماء تظلم والسحب تتراكم و ازدادت سرعة الرياحفقالت احداهن : يجب علينا ان نجد مكانا نختبيء فيه قبل هطول المطرفوافقتها الفراشتان و بدؤوا بالبحث عن مكان وبدا المطر كذلك بالهطول بغزارة ،وفجأة رأين مجموعة من الفراشات الصفراء مجتمعات تحت الازهار فذهبن للاختباء معهن الا انهن رفضن قائلات انهن لا يسمحن لمن تختلف عنهن بالبقاء معهم .فقالت الفراشة الصفراء ان لم تبقى صديقاتي خنا فلن ابقى ايضا .وانطلقن مجددا للبحث وفي كل مرة يحدث نفس الامر و لا يتخلين عن بعضهن .بعد ان تبللت الفراشات واصبحت متعبة من الطيرتن فاقدة للامل في العثور على مكان لهن هن الثلاثة و اذا بهن يجدن منزلا صغيرا به حديقة تملاها الورود من كل الالوان فاسرعن اليها اختبأن معا تحت وردة جميلة ورديه وبقين معا ولم يتركن بعضهن رغم الظروف التي عشنها .ومن هذه القصة القصيرة نستخلص ان من يحبنا لا يتخلا عنا متحججا بالظروف وان العنصرية شيء سيء جدا يهدم امما وليس فقط بيوتفتمسكوا بمن تحبون وهاملوا الناس كما تحبون ان يعاملوكم .


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.